النائب زعارير يدعو للحمة وطنية شاملة للتصدي لمخططات الاحتلال الاستيطانية     |      النائب د. الجمل يكرم كوكبة من حفظة القرآن الكريم في دير البلح      |      النائب د. يونس الأسطل يعقد عدداً من اللقاءات النخبوية في محافظة رفح      |      النائب د. الأسطل يتفقد الأجهزة الأمنية بمحافظة رفح      |      النائب د. يونس الأسطل يستقبل وكيل الهيئة العامة للشباب والثقافة ودائرة العلاقات العامة لحركة حماس في محافظة رفح      |      إمعان الاحتلال باستهداف الطفولة الفلسطينية عنصرية مقيتة تستوجب تحركا دولياً عاجلاً لحمايتهم وإنقاذ حياتهم      |      كتلة التغيير والإصلاح البرلمانية تنعى شهداء حريق مخيم جباليا من عائلة أبو ريا     |      النائب د. محمد شهاب يشارك في وقفة الدعم والاسناد لأهلنا في القدس والضفة وابتهاجاً بعملية سلفيت البطولية     |      النائب الرجوب: ارتفاع وتيرة الاستيطان يستلزم تصعيد المقاومة في وجه الاحتلال بكافة السبل     |      كتلة التغيير والإصلاح :معركة حجارة السجيل جعبرية المنشأ تاريخية التأثير     |     
حقنا في أرضنا لن يسقط بالتقادم ولا شرعية للمحتل على أرضنا وفلسطين كل فلسطين لنا
بتاريخ: 2022-11-02 الساعة: 11:05 بتوقيت جرنتش
 بيان صحفي
في الذكرى الــ 105 لوعد بلفور المشؤوم
كتلة التغيير والإصلاح البرلمانية: حقنا في أرضنا لن يسقط بالتقادم ولا شرعية للمحتل على أرضنا وفلسطين كل فلسطين لنا
 
مئة وخمسة أعوام مرّت على صدور وعد بلفور المشؤوم، الذي يدفع ثمنه عشرات الأجيال من دمهم وأراضيهم وحريتهم، أمام صمت دولي وبطش إسرائيلي لكل ما هو فلسطيني، وعد بلفور الذي يعد أكبر الجرائم التي ارتكبت بحق الشعوب في المنطقة من خلال زرع سرطان احتلالي في قلب الأرض الفلسطينية، هذا الوعد المشؤوم الذي منح فيه من لا يملك لمن لا يستحق.
 
إننا نعيش ذكرى هذا الوعد المشؤوم، ولا زالت فصول المؤامرة وعمليات التشريد للشعب الفلسطيني لم تتوقف، فقد أنتج هذا الوعد المشؤوم نكبة عام 1948، يضاف لذلك مسلسل من المجازر والحروب التي ارتكبت بحق الشعب الفلسطيني والتي ما زالت تطال الأرض والانسان والمقدسات.
 
إننا في كتلة التغيير والإصلاح البرلمانية وهذه الذكرى الأليمة لنؤكد على ما يلي: -
أولا: نبعث بالتحية لكل فلسطيني لاجئ أو مشردٍ يحمل في صدره صورة قريبة ويستعد للعودة لأرضه ووطنه، ونؤكد أن شعبنا لن ينسى ولن يغفر ويجب أن تدفع بريطانيا ثمن هذه الجريمة بالاعتذار للشعب الفلسطيني عما اقترفته بحقه على مدار 105 أعوام ولا زالت الجريمة مستمرة.
 
ثانياً: نؤكد على تمسكنا وشعبنا الفلسطيني بكامل حقوقه الوطنية وفي مقدمتها حق العودة وحق المقاومة للاحتلال الصهيوني، ولو مرّت قرون فلن يسقط حقنا بالتقادم ولن نعترف بالاحتلال ولن نتنازل عن ذرة واحدة من أرض فلسطين.
 
ثالثاً: ندعو لتجريم إعلان بلفور برلمانياً وعربياً واسلامياً وكشف حجم الجريمة الكبيرة والمستمرة بحق شعبنا الفلسطيني. 
 
رابعاً: ندعو لتوحيد الصفوف وتحقيق الوحدة الوطنية الفلسطينية من أجل إسقاط كل المخططات التصفوية للقضية الفلسطينية، والكف عن الرهان على سراب التسوية وعبث المفاوضات. 
 
خامساً: ندعو لتوظيف الجوانب السياسية والقانونية كافة لملاحقة بريطانيا على جريمتها على قاعدة أن وعد بلفور جريمة قامت بها بريطانيا وتتحمل المسئولية الكاملة عن ذلك منذ احتلالها لفلسطين وتبعات كل ما بعد ذلك من جرائمٍ ومذابحٍ بحق شعبنا الفلسطيني.
 
سادسا: ندعو الدول العربية والإسلامية كافة وجامعة الدول العربية ومنظمة التعاون الإسلامي لتحمل مسؤولياتهم بشكل فعلي تجاه قضية فلسطين، كما وندعو الدول المطبعة مع الاحتلال بالتراجع والكف عن مسلسل التطبيع المخزي مع الاحتلال الذي لن يجلب لهم سوى العار. 
كتلة التغيير والإصلاح البرلمانية
الدائرة الإعلامية- قطاع غزة
2/11/2022


نواب الكتلة

النائب أ. هدى نعيم نعيم

المزيد

النائب المعتقل محمد جمال نعمان النتشة

المزيد
الشبكة الإجتماعية
القائمة البريدية