في الذكرى الثانية لاستشهاد المسعفة رزان النجار النائب هدى نعيم تدعو إلى محاكمة مرتكبي جريمة اغتيالها وتوفير الحماية الدولية لشعبنا والطوا
بتاريخ: 2020-06-01 الساعة: 18:29 بتوقيت جرنتش

في الذكرى الثانية لاستشهاد المسعفة رزان النجار

النائب هدى نعيم تدعو إلى محاكمة مرتكبي جريمة اغتيالها وتوفير الحماية الدولية لشعبنا والطواقم الطبية والصحفيين

   دعت النائب في المجلس التشريعي الفلسطيني هدى نعيم، المجتمع الدولي إلى الوقوف عند مسؤولياته وتوفير الحماية الدولية لشعبنا والطواقم الطبية والصحفيين، تأتي هذه الدعوة  

في الذكرى الثانية لجريمة اغتيال قوات الاحتلال للمسعفة رزان النجار، التي كانت متطوعة ميدانية لإسعاف جرحى مسيرات العودة وكسر الحصار عام 2018، داخل بلدة خزاعة شرقي مدينة خانيونس، جنوب قطاع غزة المحاصر.

واستغربت النائب نعيم التلكؤ في إدانة الجناة ومحاكمتهم على الرغم من إكتمال أركان جريمة القتل العمد مع سبق الإصرار للمسعفة النجار.

    وجددت النائب نعيم الدعوة في الذكرى الثانية لإعدام المسعفة رزان النجار إلى الجدية في محاسبة الاحتلال وإدانته على تماديه في خرق القوانين الدولية التي تحمي الأطباء والمسعفين في أماكن عملهم، واتخاذ المقتضى القانوني ضد جيش الاحتلال.

   كما وحثت النائب نعيم المؤسسات الرسمية والحقوقية والدولية بالعمل على دفع عجلة التحقيق في اعدام الاحتلال للمسعفة النجار وفقًا لقرار مجلس حقوق الإنسان في 18 أيار 2018، للتحقيق في كل انتهاكات إسرائيل للقانون الدولي الإنسان والقانون الدولي لحقوق الإنسان منذ 30 آذار 2018 حتى 1 حزيران 2018 وما بعد ذلك.

يذكر أن رزان استشهدت برصاصة متفجرة لقناص إسرائيلي اخترقت صدرها وخرجت من ظهرها، وذلك عقب تواجدها رفقة زملائها المسعفين على بعد حوالي 100 متر من الشريط الحدودي، بعد محاولتهم إسعاف اثنين من المصابين، المحاصرين من قبل الاحتلال، شمال غربي مخيم العودة شرقي خزاعة جنوب قطاع غزة.



نواب الكتلة

النائب د. جميلة عبد الله الشنطي

المزيد

النائب المعتقل محمد محمود حسن أبو طير

المزيد
الشبكة الإجتماعية
القائمة البريدية