اقتحام منزل النائب طافش محاولة يائسة في كسر إرادة رموز الشرعية ونرفض إرهاب الدولة المنظم الذي يمارسه الاحتلال     |      النائب د. أبو حلبية يطالب قمة التعاون الاسلامي باتخاذ قرارات ضد نقل السفارة الأمريكية     |      الاحتلال يقتحم منزل النائب طافش ويعتقل 6 شبان بالضفة     |      جريمة حرب بحق غزة ولا عودة عن حق العودة ونقل السفارة الامريكية لن يغير من حقائق التاريخ شيئاً     |      كتلة التغيير والاصلاح: فوز الكتلة الاسلامية في جامعة بيرزيت تأكيد على إرادة الجيل المتمسك بالثوابث الرافض لمسار التسوية والهيمنة     |      نواب المحافظة الوسطى يستقبلون مدير عيادة الخدمات الطبية العسكرية في مدينة الزهراء     |      النائب د. أبو حلبية يدين اقرار الكنيست الصهيوني قانون خصم رواتب الأسرى والشهداء     |      النائب د. الأسطل يحمل الاحتلال الصهيوني المسؤولية عن جريمة تفجير الزوايدة     |      نواب محافظة خان يونس يشاركون في إطلاق الخطة التنموية للمحافظة     |      النائب سلامة يشارك في حفل إطلاق الخطة التنموية لبلدية دير البلح     |     
النائب د. الأسطل يحمل الاحتلال الصهيوني المسؤولية عن جريمة تفجير الزوايدة
بتاريخ: 2018-05-06 الساعة: 13:17 بتوقيت جرنتش

جريمة ستعجل القصاص من الصهاينة

النائب د. الأسطل يحمل الاحتلال الصهيوني المسؤولية عن جريمة تفجير الزوايدة

حمل النائب عن كتلة التغيير والاصلاح د. يونس الأسطل الاحتلال الصهيوني المسؤولية الكاملة عن جريمة تفجير الزوايدة وسط قطاع غزة والتي أدت لارتقاء ستة شهداء من مجاهدي كتائب الشهيد عز الدين القسام، مشيراً أن هذه الجريمة ستعجل القصاص من الصهاينة.

وقال النائب الأسطل في تصريح خاص بالدائرة الاعلامية (6-5):"اننا أمام حرب مفتوحة بيننا وبين العدو الصهيوني ولا شك أن الصراع بيننا وبين الصهاينة صراع عقول، ومن مظاهر ذلك أن الصهاينة يتجسسون علينا بواسطة أجهزة مفخخة بحيث متى تم اكتشافها يقوم الاحتلال بتفجيرها بمن يحاول تفكيكها".

وأوضح النائب الأسطل أن هذه العملية الاجرامية ستعجل القصاص من الصهاينة على جملة جرائمه المختلفة ومنها هذه الجريمة الأخيرة التي ارتقى خلالها ستة شهداء من خيرة أبناء المقاومة الاسلامية.

وأشار النائب الأسطل أن الشهداء رحمهم الله قد ذهبوا للجنة وختم الله لهم بخاتمة السعادة وأنه مهما قدمنا من شهداء سيكونون أقل ألف مرة ومرة من الضحايا الذين يمكن للاحتلال أن يقتلهم ما لم يكن هناك مقاومة وإعداد.

 

وطالب النائب الأسطل أبناء المقاومة والأجنحة العسكرية والأجهزة الأمنية أن يأخذوا حذرهم من هذا الاحتلال الغادر الماكر الذي لا يتورع عن إرتكاب الجرائم ولا ينضبط لا بأخلاق ولا بقانون بحكم أن الإحتلال هو الجريمة الكبرى وما وراء ذلك هو من تبعاته.



نواب الكتلة

النائب د. جميلة عبد الله الشنطي

المزيد

النائب محمد جمال نعمان النتشة

المزيد
الشبكة الإجتماعية
القائمة البريدية