الغول : دعوة "العوض" لحل التشريعي سياسية حزبية مقيتة تخدم الاحتلال وتنم عن جهل بالقانون
النائل محمد فرج الغول-رئيس اللجنة القانونية بالتشريعي
بتاريخ: 2017-08-07 الساعة: 14:44 بتوقيت جرنتش

تشكل قربانا لعباس لخدمة مصالح خاصة

الغول : دعوة "العوض" لحل التشريعي سياسية حزبية مقيتة تخدم الاحتلال وتنم عن جهل بالقانون

التغيير والاصلاح-خاص:-

وصف النائب محمد فرج الغول رئيس اللجنة القانونية في المجلس التشريعي دعوة وليد العوض بالدعوة الحزبية السياسية المقيتة التي تصب في مصلحة الاحتلال وأعوانه ، وتنم عن جهل بالقانون الأساسي الفلسطيني والمصلحة الفلسطينية ، وتشكل رسالة قربان لمحمود عباس هدفها الحفاظ على مصالح خاصة لا علاقة لها بالبعد الوطني .

وقال النائب الغول في تصريح خاص بالدائرة الإعلامية للكتلة 7/8 :"دعوة السيد وليد العوض لحل التشريعي تنم عن عدم معرفة بالقانون الأساسي الفلسطيني والمصلحة الفلسطينية

وأضاف النائب الغول : " دعوة السيد العوض تصب في مصلحة الاحتلال الصهيوني ، ولا يحق لأي رئيس لو كان شرعياً ، فكيف برئيس مغتصب السلطة منتهي الولاية وغير شرعي أن يحل التشريعي ، فالقانون الأساسي الفلسطيني يؤكد عدم صلاحية حل التشريعي حتى في حالة الطوارئ .

وأشار النائب الغول أن القانون الأساسي أكد أنه لا تنتهي ولاية التشريعي إلا بانتخابات تشريعية ويأتي مجلس تشريعي جديد يؤدي القسم القانونية .

وقال النائب الغول : " كان الأولى بالعوض إن أراد مصلحة الشعب الفلسطيني ، أن يقرأ أولاً نتائج الانتخابات وفوز حماس بالأغلبية الساحقة في الانتخابات الأخيرة، ، وطلب المحاكمة لمن انقلبوا على نتائج الانتخابات واغتصبوا السلطة واختطفوا الضفة الغربية وحاصروا غزة ويعملوا مع الاحتلال على فصل غزة عن الضفة بقرارات رئاسية باطلة من رئيس منتهي الولاية ، وعن طريق التعاون الأمني المجرم وطنياً وقانونياً .

 

وأنهى الغول تصريحه قائلاً : " كان الأولى بالسيد العوضي إن كان حريصاً على الشعب الفلسطيني ومصالحه أن يدعو لتنفيذ اتفاقيات القاهرة والمطالبة بإجراء انتخابات رئاسية وتشريعية ومجلس وطني والمطالبة بإنهاء التنسيق الأمني  مع الاحتلال (التعاون الأمني ) المجرم قانوناً والمطالبة بإنهاء حالة التفرد التي يمارسها عباس وفريقه ومحاكمة كل المتورطين في حصار قطاع غزة سواء كان من الاحتلال الصهيوني أو أعوانه من أصحاب القرارات التي تصب في مصلحة الاحتلال .



نواب الكتلة

النائب د. جميلة عبد الله الشنطي

المزيد

النائب محمد جمال نعمان النتشة

المزيد
الشبكة الإجتماعية
القائمة البريدية