كتلة التغيير والإصلاح: اقتحام الاحتلال لمنزل النائب ناصر عبد الجواد واختطاف نجله انحطاط صهيوني
بتاريخ: 2017-03-16 الساعة: 15:14 بتوقيت جرنتش

كتلة التغيير والإصلاح: اقتحام الاحتلال لمنزل النائب ناصر عبد الجواد واختطاف نجله انحطاط صهيوني

يصر الاحتلال الصهيوني على سياسة اختطاف النواب والتضييق على ذويهم من خلال إعادة استنساخ حملته من جديد ضد النواب والذي كان آخره اختطاف النائب سميرة الحلايقة ومن قبلها النائبين خالد طافش وأنور الزبون ليقدم أمس على اقتحام منزل النائب ناصر عبد الجواد واعتقال نجله "أويس" والعبث بمحتويات المنزل ومصادرة الأجهزة الالكترونية فيه.

إن هذا السياسة الصهيونية تعبر عن حقيقة هذا العدو ومستوى الانحطاط الأخلاقي الذي وصل إليه وتجاوزه لكل القيم والأخلاق لصالح مشروع التسوية والتنسيق الأمني.

إن كل محاولات الاحتلال لن تؤثر على إرادة شعبنا وقادته ورموز شرعيته الذين يتشبثون بالحقوق والثوابت ويقدمون أنفسهم في ميدان التضحية والفداء دون خضوع لإرادة المحتل.

إن العدو الصهيوني يمارس إرهاب منظم من خلال اختطافه للنواب وهو ما يستوجب على كل البرلمانات العربية والإسلامية والدولية لتحمل مسؤولياتها لوقف هذا الانتهاك الصارخ للحصانة البرلمانية.

كتلة التغيير والإصلاح

الدائرة الإعلامية

16/3/2017



نواب الكتلة

النائب د. جميلة عبد الله الشنطي

المزيد

النائب محمد جمال نعمان النتشة

المزيد
الشبكة الإجتماعية
القائمة البريدية